الإجتهاد الأعمى   5 comments

الوقت: عام 1996
الوظيفة : طالبة فى الصف الثانى الإبتدائى
المهمه : حفظ جدول الضرب
الملابسات :أتساءل لماذا .. إبه السبسب اللى يخلينى أحفظ ذلك الشئ !!! أشعر بالإندهاش… أشعر بالضجر و الرفض … ليه بس قولولى ليه
لا أتذكر أنى استخدمت لسانى لفعل ذلك!
يتحول حفظ ذلك الشئ لفعل مرير و صعب بل و يتحول إلى مستحيل
هناك أسباب موجودة بالفعل : هنضرب الحصة القادمة..يكون أسهل بكتيير عليا على الأقل الأسباب جلية
طب هيجى فى الإمتحان .. عمر ما الموضوع ده جاء فى بالى
فعلا كان صعب أوى و كأنى كنت أحاول تحريك جبل !
و لو أننى اقتنعت بضرورة حفظه لكنت فعلت فى ربع ساعة

و تستمر الحكاية ..
مع العربى و الجغرافيا و التاريخ و أجزاء من العلوم و ..و ..HTML و حتى كلمات الإنجليزية
كرهت كل ذلك
لم تكن مناهجنا الدراسية شيقة أبدا و لا حتى صحيحة .. اكتشفت منذ 3 أسابيع بوجد علاقة بين الجغرافيا و التاريخ بفضل الانسان الرائع جمال حمدان سبحان الله طلع بينهم علاقة!!
//I will dedicate a post for this

أفعل كثير من الأشياء الصعبة الان و لا أعرف لما .. أعرف أنها صعبة لأنى لا أعرف لما !
الان أتساءل
هل الاجتهاد الأعمى خاطئ كما شعرت بفطرتى و السبب فى المناهج و الجهل و البلاهة التى استسلم لها الكثيرون .. و لو كنت بحثت وحدى و اجتهدت لكنت وجدت بعض الأجابات لأسئلتى الكثيرة ؟
و أؤمن أن الأجتهاد الأعمى به شئ من الحكمة .. ماذا تعتقد ؟

Posted May 1, 2010 by Mraiam in Arabic posts, Memories, myThoughts

5 responses to “الإجتهاد الأعمى

Subscribe to comments with RSS.

  1. يبدو أن ظاهر المشكلة هو الحفظ و إن كان الحفظ فى ذاته ليس عيباُ او مشكلة ﻷن تلقى العلم و إتقانه ينقسم إلى ثلاث مستويات
    المستوى اﻷول : الفهم
    المستوى الثانى : الحفظ
    المستوى الثالث : التطبيق
    لذا فلن يستوى الحال إذا زادت أو قلت نسبة اى من المستويات المذكورة
    و على هذا فإن مشكلتنا الحقيقية تكمن فى عدم ادراكنا لتلك المستويات الخلط فيما بينهما أو طغيان احداهما على اﻷخريين

  2. في الحقيقه الإجتهاد الأعمي يعتبر إسلوب من أساليب التعلم ، جايز يكون بيبقي مناسب في بعض الفترات العمريه و كمان في بعض مراحل التعلم لبعض العلوم لكن لازم دائما وجود شرط واحد ، لابد من المعلم الصالح القدوه القادر علي التوجيه و الإرشاد

    لإن للأسف لو مفيش الشخص ده هيبقي هذا الاجتهاد عديم الفائده ، أما و جود الشخص ده هيؤدي إن الإجتهاد – اللي جايز المجتهد نفسه مش عارف إيه سببه – يثمر في النهايه ، أما لو كان المعلم طالح فأعتقد إن سيناريوا الفشل واضح

    للأسف مصر تفتقد هذا المعلم ، أو علي الأقل الجزء من مصر اللي أنا قابلته

    Karim Allah Ahmed
  3. @Eslam Mamdouh
    حلو اننا ننظر للتعلم بالشكل التجريدي دا حتى لا نبخث أحد المستويات حقها بس مش هنقدر نوازن برده لأن كلنا قدرتنا مختلفة

    @Karim Allah Ahmed
    أنا أتفق معك في دا وأنا فعلاً بفضل الله قابلت المعلم الحقيقي _في مصر_ و مؤمنة اني افتقد دا الآن و أشعر بالضياع 😦 و ممكن تكن دي أول خطوة على الطريق الصح اني أجد المعلم القدوة

    thanks for comments🙂

  4. try to see 3idiots film to see best film speak about that

    special in university

    where creative student can break routine and make his own way

    and finally success and his friend and the man who just saved info he try try to success and try to be happy

    google it and see it 3idiots

  5. sure I will

    Thanks ,

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: